• كارثة بيئية بمدينة العطاوية.
    العطاوية،هذه المدينة الفتية التي ما إن يهنأ سكانها من كارثة بيئية حتى يواجهوا أخرى،فخلال الأشهر القليلة الماضية عاشت الساكنة ويلات الأدخنة المنبعثة من مطرح النفايات،و التي يبدو أن نيرانها أطفئت على الأقل لحدود اليوم،المدينة اليوم في مواجهة كارثة بيئية لا تقل خطورة عن سابقتها،قنوات الصرف الصحي بتجزئة الأمل 1 و 2،روائح المياه العادمة كريهة الروائح و على مشارف الساكنة الذين يواجهون أخطارا صحية حقيقية بسببها،ناهيك عن الحشرات التي ستجد المكان ملاذا لها خلال الأشهر القادمة مع ارتفاع درجة الحرارة، بالإضافة إلى تأثير قنوات الصرف هاته على الفرشة المائية و الغطاء النباتي للمنطقة ذات النشاط الفلاحي بامتياز.
    5 من 100 تواقيع
    أطلقت من قبل سعيد التباع
  • مع ادراج التربية البيئية في النظام التعليمي في تونس
    تتمثل اهمية ادراج التربية البيئية في النظام التعليمي والتربوي في تونس في كون التعليم من اهم مكونات مواجهة تبعات التغير المناخي. حيث أن نشر الثقافة البيئية وأهمية المحافظة على التنوع البيئي والبيولوجي من خلال حصص مدرسية من شأنه أن يساعد على خلق جيل واعي بخطورة الانحباس الحراري والتغير المناخي.
    10 من 100 تواقيع
    أطلقت من قبل إيمان النيغاوي
  • حماية غابة المعمورة المغربية من زحف العمران
    غابة المعمورة من أكبر غابات شمال افريقيا، وهي الرئة التي تتنفس بها مدن الرباط، سلا والقنيطرة. منذ سنين زحف العمران على بعض مساحاتها في شكل مؤسسات عمومية مدارس جامعات وأحياء جامعية. انها غابة فلينية رائعة كانت الفيلة تتحرك بها بكل حرية ذات زمن غابر؛حسب ما يذكره المؤرخ الفرنسي "غوتيي" في كتابة :"ماضي افريقيا الشمالية: القرون المظلمة". بدل الفيلة هاهي شاحنات مخلفات البناء تعربد في جنباتها، وتمضي قدما في اتجاه تجريدها من كل غطائها.
    22 من 100 تواقيع
    أطلقت من قبل رمضان مصباح
  • La plage Rimel n'est pas le cimetière des bateaux sans port
    Le bateau est une menace pour l'environnement, à tout moment peut dégager des éléments toxiques pour la faune et la flore de cet endroit, il contient de l'amiante dans ses cabines,sa peinture est toxique, il a encore du fuel dans ses réserves, de la graisse, de l'huile dans ses turbines, une vraie catastrophe écologique
    23 من 100 تواقيع
    أطلقت من قبل Neji BEN AISSA
  • انقذوا مزارع اموكر كرامة التي تعاني التهجير القسري
    الفيضانات غير المسبوقة، من حيث التوقيت و قوة الامطار غير المنتظمة، أدت الى جرف المزارع. تركت الساكنة سنة 2008 دون مساندة و لا دعم، و استفحلت الظاهرة في 2012 و 2017. اغلب الناس هاجروا بعيدا عن اصولهم امام اهمال السلطات و ضياع مورد رزقهم الوحيد الا وهو الزراعة.
    14 من 100 تواقيع
    أطلقت من قبل الحسن الفقير
  • مطالبة بإعادة تدوير المخلفات في إقليم كردستان
    في الفترة الأخيرة لاحظنا في دراسات ميدانية على منطقة مخلفات المدينة وجود سحب كثيفة سوداء على عدة مناطق منها اربيل عاصمة إقليم كوردستان العراق بعد التقصي عرفنا أن تلك المخلفات يتم حرقها وهي على مساحة واسعة جدا وهي في أعلى هضبة تعلوا منطقة اربيل بالارتفاع مما يسبب اختناق كامل حول منطقة المخلفات والقرى المحيطة بها وايضا على مدينة اربيل الا أن المدينة لا تلاحظ ذلك . إتخاذ إجراءات جدية بهذا الخصوص موضو مهم لأنها: اولا: هي تساهم في توقف الانبعاثات الضارة بالبيئة ثانيا: هي تساهم في تقليل الأضرار لسكان تلك المناطق صحيا ثالثا: تساهم في تقليل إصابات الحيوانات والطيور. ورابعا: المساهمة العامة في التقليل من أضرار الانبعاثات على الكرة الأرضية فالمساهمات الصغيرة ربما تساعد جمعا في جعل البيئة الملائمة لنا جميعا على الأرض.
    14 من 100 تواقيع
    أطلقت من قبل آراس احمد Picture
  • معا للإستفادة من القمامة
    أهمية هذه الحملة أو المبادرة هي حل مشكل القمامة في موريتانيا وخصوصا في مدينة نواكشوط من خلال تحويلها إلي سماد زراعي وصناعات تدويرية الإستخدامات الشخصية وعلف للحيوانات وبذلك نخلق من خلالها فرص عمل للفقراء من خلال جمع وتسويق المنتجات المصنوع من تدوير النفايات وبذلك نحولها من نقمة إلي نعمة ونساهم مع الدولة في توفير المصاريف الهائلة التي يستنزفها المجتمع والدولة في جمعها ونقلهاومعالجتها.
    23 من 100 تواقيع
    أطلقت من قبل سيد محمد أحمد السمان Picture
  • وقف الكارثة البيئية في شاطئ Zouway/ Arrêtez la catastrophe écologique de la plage de Zouway
    هذا السلوك يفسد الموقع الطبيعي ويحزن حقًا أن أرى هذا في الجزائر ونرى كيف يحافظ الناس حول العالم على البيئة. الرائحة حول المواقع مروعة. يلعب الأطفال دائما حولها. الشواطئ حيث تصريف مياه الصرف الصحي مليئة ببكتيريا القولونيات. الوضع في حالة مزرية ويحتاج إلى تدخل. This behavior destroy natural site and really sad to see this in Algeria and see how people around the world preserve environment. The odor around the sites are horrible. Children always play around. The beaches where they discharge the sewage is full of coliforme. The situation is in emergency and need intervention. Ce comportement détruit le site naturel et vraiment triste de voir cela en Algérie et de voir comment les gens au monde entier préservent l'environnement. L'odeur autour des sites est horrible. Les enfants jouent toujours autour. Les plages où ils déversent les eaux usées sont pleines de coliformes. La situation est en urgence et nécessite une intervention.
    5 من 100 تواقيع
    أطلقت من قبل Hichem Younsi
  • مطالبة باستحداث هيئة شبابية لإدارة المتطوعين والعمل التطوعي في غزة
    1. الحفاظ على بيئة نظيفة خالية من التلوث والأمراض . 2. تقليل استخدام البلاستيك . 3. الاستثمار في النفايات الصلبة ، والذي يعود على المؤسسة والأفراد بالنفع الاقتصادي و جودة الخدمات المقدمة لأفراد المجتمع المحلي. 4. الإسهام في نجاح الخطة الإستراتيجية لإدارة النفايات الصلبة في مدينة غزة، مما سوف ينعكس على سلامة وصحة المنظومة البيئية ككل ، حيث وعلى سبيل المثال وليس الخصر هناك 280 دونم في المدينة يساء استخدامها سنويا بفعل تجميع النفايات فيها وتحويلها لمكبات للنفايات الصلبة دون الإنتفاع منها ، أو امكانية استصلاحها زراعيا أو اقتصاديا. 5. القضاء على الحرق الغير صحي والعشوائي للنفايات .
    46 من 100 تواقيع
    أطلقت من قبل حماد عاشور
  • لنجعل الجامعة الأردنية أول جامعة عربية خالية من البلاستيك
    كل قطعة بلاستيك نستهلكها خلال فترة حياتنا ستتواجد لما بعد حياتنا وحياة الثلاثين جيلا الذي سيعقبنا. كل قطعة من أدوات الاستخدام الواحد، مثل قشات شرب العصير والأكواب البلاستيكية وزجاجات المياه البلاستيكية والورق المغلف، التي استخدمناها خلال الأعوام المئة السابقة ما زالت موجودة بشكلها الاصلي حتى يومنا هذا في مكان ما من أرجاء الكرة الأرضية. الأكياس البلاستيكية التي تستغرق 20 عاما لتتفكك بشكل طبيعي في البيئة تعتبر المسؤول الرئيسي عن وجود كمية بلاستيك مجزء دقيق في المحيطات أكثر من عدد النجوم في المجرة. وهذه الجزئيات من البلاستيك تتسرب الى التربة ومنها إلى الإنتاج الزراعي الذي نتناوله، إلى أجساد المخلوقات البحرية وإلى مخزون المياه الجوفية التي نشربها. الخطر المحدق بنا وبصحتنا وصحّة كوكبنا لم يعد قصة تتلى لتخيف الأطفال ولم يعد خرافة بعيدة المدى. الخطر أصبح حقيقة وشيكة ذات عواقب وخيمة علينا و على الأرض. و فكرة أنه لن يعود لنا كوكب نعيش فيه خرجت من نطاق روايات الخيال العلمي إلى نطاق الواقع - واقع صنعته تصرفات البشر المهملة والأنانية عبر السنين من خلال سياسة الاستهلاك المفرط والانتاج الهائل الذي واكب هذا الاستهلاك. أصبح البلاستيك حاجة أساسية متوقعة الوجود. غلبت راحتنا كجنس بشري على كل قواعد المنطق و العاقبة الاخلاقية وآن الأوان لتغيير هذا النهج ونمط الحياة المؤذي لنا ولكل ما يحيط بنا.
    418 من 500 تواقيع
    أطلقت من قبل ميس اجبارة
  • مطالبة بفتح تحقيق في التلوث البيئي من المجمع الكيميائي في مدينة قابس
    أصبح التلوث في مدينة قابس يمثل هاجسا متناميا يشغل بال الأهالي، إذ بدأت تظهر مشاكل بيئية معقدة ناتجة عن افرازات المصانع، وخاصة مصنع معالجة الفوسفات الذي استمر على امتداد العقود الماضية في إلقاء كميات هائلة من الفوسفوجيبس في الخليج تصل يوميا إلى ١٥ ألف طن، تسببت في تكون رقعة من الفوسفوجيبس تمتد على 60 كم مربع على شكل غلاف سميك أثر على شفافية مياه الخليج مما أدى للقضاء على الصيد الساحلي الذي تقتات منه عديد العائلات متوسطة الدخل. في سنة 1993 قامت لجنة جهوية للصحة والسلامة المهنية بإجراء تحاليل متنوعة وصور بالاشعة لأكثر من 1200 شخص شملت مختلف مناطق قابس لمعرفة نسبة «الفليور» في الجسم فكانت النتائج مرعبة باعتبار أن هذه المادة تسبب أمراضا عديدة كضيق التنفس وهشاشة العظام والسرطان والأمراض الجلدية بل إن تأثيره يتعدى الى الأجهزة الهضمية والتناسلية. لكم أن تتخيلوا نسبة زيادة الأمراض بسبب التلّوث من ذلك الحين! كما امتدّ أثر التلوث إلى السياحة الداخلية والخارجية فتقلص عدد الليالي المقضاة بالنزل كثيرا وتراجع عدد السياح بعد ان اصبح بالامكان مشاهدة طبقة صفراء اللون تعلو سماء المنطقة الصناعية وتمتد على مساحات واسعة من البحر، ناتجة عن السموم التي تفرزها المصانع المنتشرة على الشريط الساحلي. وللتمكن من السباحة في ظروف سليمة، يؤكد خبراء بضرورة الابتعاد عن وسط المدينة مسافة لا تقل عن 11 كم. ومن بين الشواهد التي بقيت دليلا على ما جناه التلوث على السياحة أن احد النزل الذي أنشئ سنوات السبعينات في غنوش غير بعيد عن المركب الكيميائي، ترك نهبا للإهمال بعد ان تم رفضه كمحطة لاقامة السياح. الوضع في قابس لم يعد يطاق! لقد أكدّ الرئيس في حملته الانتخابية على أنه سيعمل لحماية حق الأجيال القادمة في بيئة سليمة، وآن الأوان له أن يفي بوعوده.
    888 من 1,000 تواقيع
    أطلقت من قبل الطاهر جبنون
  • معا لحماية الحقوق الأساسية للحيوانات الأليفة في المغرب
    الثروة الحيوانات الحية تلعب دورا هاما في حفظ توازن الأنظمة البيئية، وتدخل بالدرجة الأولى في تكامل مع النظام البيئي Eco-systeme الذي ما عاد بالإمكان الخروج منه، كما أن مواردها الوراثية تعلب دورا متزايد في التنمية الإقتصادية والإجتماعية، بل أكثر من هذا فهي لها فوائد معنوية على الصعيدين (الصحي والنفسي) والتي يمكن أن يستفيد منها المجتمع والأسرة خاصة ضمن منظومتنا الاجتماعية. عند التطرق للبيئة علينا أن ننطلق من منظور شمولي لا تجزيئي، بمعنى حماية المحيط بما فيه والحفاظ عليه. لأن كل نوع أو صنف من الحيوانات أو أي عنصر من عناصر البيئة جزءا من الذخيرة الوراثية، وليس الواجب فقط الذي يفرض الاعتناء بها، بل المصلحة العامة والمشتركة لدى كافة الأفراد من مسؤولين وصناع القرار وكل شرائح المجتمع يجب أن يكون لديهم وعي ودراية تامة بكل جزء من أجزاء البيئة. الرفق بالحيوان والعناية به موضوع مهم ولا يمكن إهماله بانتظار حل باقي المشاكل، لأن الحلول تأتي في سلة متكاملة، كما أن لكل مشكلة أو قضية مؤسسات وجهات معنية بها. لذلك على الإنسان أن يتحمل مسؤوليته في ماهية البيئة التي يعيش فيها فبقاؤه من بقائها. عندما يتم الاهتمام بحقوق الحيوان والدفاع عنها، فهذا الدفاع هو في الوقت نفسه دفاع عن الإنسان في مختلف مكوناته، بما فيها مكوناته الحيوانية، وأن المجتمع السليم الذي يضمن حقوق الحيوان سيكون بالضرورة مجتمعا مكرسا لحقوق الإنسان. يجب أن ننطلق من فكرة، أن تعذيب الحيوانات يبقى جريمة أخلاقية وجرماً يسائل فينا الروح الإنسانية والضمير الإنساني. "إن الله يكرم الأمة التي تعتني وتهتم بالحيوانات"
    118 من 200 تواقيع
    أطلقت من قبل فريق FAN